fbpx
الرئيسيةمغاربة العالم

(فيديو).. الجيش الروسي يعتقل مواطنا مغربيا يُقاتل مع القوات الأوكرانية

المساء اليوم – متابعة:

ألقى الجشي الروسي القبض  على شاب مغربي تم تجنيده لصالح الجيش الأوكراني، وفق فيديو متداول على شبكات التواصل الاجتماعي. الشاب الذي عرف عن نفسه بإبراهيم سعدون مغربي، يدرس في كلية الأيروديناميكية وتقنيات الفضاء في معهد كييف للفنون التطبيقية (KPI)، ويعمل الآن في سلاح مشاة البحرية الأوكراني بموجب عقد.

وأوضح الشاب الذي ظهر في الفيديو وهو يرتدي زيا عسكريا خاصا بالجيش الأوكراني، مصفّد اليدين وجالس على كرسي ويتكلم بأريحية، أنه “واجه صعوبات قبل لحظة الأسر، وكان خائفا للغاية، وأن أسوأ شيء هو أن تدرك أن خصمك على بعد مترين منك، وهو الذي كنت قد رأيته سابقًا فقط من خلال منظار”.

وكانت السفارات الأوكرانية في مختلف العواصم قد وجهت نداءً عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي لتسجيل واستقبال متطوعين أجانب للقتال إلى جانب القوات الأوكرانية ضد القوات الروسية، مما دفع العديد من الدول إلى الإعتراض على الأمر، لتقوم السفارات الأوكرانية بسحبه لاحقا، كما حدث في المغرب حيث قامت السفارة الأوكرانية في الرباط بنشر دعوة تطلب متطوعين مغاربة للقتال إلى جانب القوات الأوكرانية ضد الروس مما أثار سخطا بين المغاربة.

الجدير بالذكر، أن السفيرة الأوكرانية في الرباط باتت خارج الخدمة بعد أن استدعتها سلطات بلادها، التي تتعرض لغزو روسي منذ أزيد من شهر. ووفق بيان للرئاسة الروسية فإن سفيرة أوكرانيا في الرباط فشلت في كسب تعاطف مغربي لصالح أوكرانيا، رسميا وشعبيا، حيث تميز  الموقف المغربي بأنه محايد بشكل كامل.

ومن المستبعد أن تعود السفيرة الأوكرانية إلى الرباط، حيث يتوقع أن يتم تعويضها بسفير آخر، سيبذل جهدا أكبر من أجل تليين الموقف الرسمي المغربي، المصر على إمساك العصا من الوسط بين روسيا وأوكرانيا. وكان المغرب قرر عدم التصويت ضد روسيا في اجتماع سابق للأمم المتحدة، وهو ما لقي استحسانا من الجانب الروسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!