fbpx
الرئيسيةرياضة

آخرهم أمرابط: اللاعبون المغاربة يواصلون “إطلاق النار” على خليلوزيتش

المساء اليوم – متابعة:

لا يزال عدد من اللاعبين المغاربة، خصوصا من الذين تم استبعادهم من المنتخب الأول لأسباب غير مفهومة، يوجهون سهام النقد اللاذع للمدرب وحيد خليلوزيتش، الذي لا يجد نفسه في احسن حالاته هذه الأيام.

ووجّه اللاعب السابق للمنتخب المغربي، نور الدين أمرابط، انتقادات حادة للمدرب البوسني وحيد خليلوزيتش بسبب قراراته واستبعاده عددا من النجوم من المنتخب. وابتعد أمرابط (34 عاما) عن منتخب المغرب بسبب اختيارات المدرب خليلوزيتش، الذي يقود “أسود الأطلس” منذ 2019.

وخرج أمرابط، لاعب نادي أيك أثينا اليوناني، بتصريحات جديدة نقلتها اليوم صحيفة (L’équipe) الفرنسية، ووجه انتقادات للمدرب البوسني، وقال إنه فشل “في تحقيق أفضل استفادة من المجموعة الحالية من اللاعبين بسبب عناده وغروره”، مضيفاً “كيف يمكنك اختيار لاعب واحد فقط من بين 4 لاعبين حاضرين في الأدوار المتقدمة بدوري أبطال أوروبا؟ ليس لدي أي فكرة عما يحاول القيام به، لكن أعتقد أنه يفعل عكس ما يتوقعه المشجعون المغاربة.

وكان اللاعب السابق لنادي أيندهوفن يشير إلى تهميش عدد من أبرز اللاعبين المغاربة، ومن بينهم لاعب تشلسي حكيم زياش ومدافع أياكس أمستردام نصير المزراوي. ورفض اللاعبان الدعوة التي وجهت إليهما مؤخرا للعودة إلى صفوف المنتخب بمناسبة الدور الحاسم للتصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال قطر 2022، ليستمر غيابهما في ظل توتر علاقتيهما مع المدرب خليلوزيتش.

وتابع أمرابط “من أجل خلاف صغير لا تختار المزراوي لمدة عامين؟ من المنطقي أن يهتف المشجعون باسم هؤلاء اللاعبين”. ويخوض المنتخب المغربي مباراته الفاصلة غدا الثلاثاء بمركب محمد الخامس في الدار البيضاء أمام  منتخب الكونغو الديمقراطية، حيث يمكن للتعادل السلبي أن يؤهل المنتخب المغربي لنهائيات مونديال قطر، بعد أن عاد المغاربة بتعادل ثمين بهدف لمثله في مباراة الذهاب الجمعة الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!