fbpx
الرئيسيةرياضة

الإقصاء من “دوري الأبطال” يجر هجوما حاداً على مسؤولي الرجاء والمنخرطين

المساء اليوم – متابعة:

بعد 48 ساعة من إقصاء فريق الرجاء من ربع نهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا، بمركب محمد الخامس على يد الأهلي المصري، خرجت مجموعات “الكورفا سود” المساندة للنادي عن صمتها، ببلاغ انتقدت فيه بشدة المكتب المسير لنادي الرجاء الذي وعد منذ بداية الموسم الكروي، المناصرين، بتحقيق اللقب القاري، بالإضافة إلى المنخرطين الذين كان لهم دور في انتخاب مكتب الرجاء الجديد.

ورأت “الكورفا سود” في بيانها أن “الرجاء يصنع عدوه بنفسه”، عبر اختيار المكتب المُسير، الذي لم ينل منذ انتخابه، رضا الجماهير بسبب مجموعة من المواقف والتفاعلات مع ملفات النادي، أبرزها كان إقالة المدرب لسعد الشابي، وقالت “في كل مرة تذب في نفوس الرجاويين نزعة من زعزعة الثقة والتردد من نتيجة مقابلة ما، تكون حتما متجذرة من داخل الكيان الرجاوي، خصوصا في السنوات الأخيرة، وفي ظل الضبابية والجرائم التسييرية التي يتعرض لها النادي”.

وأكدت “الكورفا سود” أن الرجاء منذ نشأته لم يهب أي خصم كيفما كان صيته، ضاربة المثل بكأس العالم للأندية 2013، مشددة  على أن المنخرطين أضحوا ينتخبون أسماء لا تتقن سوى لغة التقشف، ولا تتسم بالكفاءة وتقدير الجماهير، وأن الرجاء رجاء الشعب والجمهور والمناضلين في الملاعب والمكاتب، بدل رجاء الأقزام والوصوليين الذين يحاربونها بشتى الطرق”.

ويتعرض مكتب الرجاء الرياضي لانتقادات شديدة من طرف الجماهير، وأيضا عدد هام من المنخرطين، بعد الخروج من المسابقة القارية. ويعود فريق الرجاء الرياضي، مساء اليوم الإثنين، للمنافسة على المستوى المحلي بمباراة مولودية وجدة، التي تندرج لحساب الأسبوع 21 من منافسات البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، علما أن النسور الخضر يحتلون حاليا المركز الثاني برصيد 40 نقطة، خلف المتصدر الوداد صاحب 43 نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!