fbpx
الرئيسيةاقتصاد

المندوبية السامية للتخطيط: ارتفاع أثمان الخبز والحبوب والزيوت بالمغرب

المساء اليوم:

أكدت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الثلاثاء، في مذكرة إخبارية لها حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك لشهر يناير 2022، ارتفاع بعض المواد الغذائية الأساسية بالمغرب، ومن ضمنها الخبز والحبوب.

وأوضحت مندوبية التخطيط، في مذكرتها، أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، سجل خلال شهر يناير 2022، استقرارا بالمقارنة مع الشهر السابق، مشيرة إلى أن هذا الاستقرار نتج عن تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ%0.1 و تزايد الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ0.1%.

وبحسب المندوبية، فقد همت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري دجنبر 2021 ويناير 2022 على الخصوص أثمان الخبز والحبوب بـ1.9%، والزيوت والذهنيات بـ0.8%، والمياه المعدنية والمشروبات المنعشة وعصير الفواكه والخضر بـ0.3%.

وعلى العكس من ذلك، انخفضت أثمان الخضر بـ4.4% واللحوم بـ0.6% والفواكه بـ0.5%، أما فيما يخص المواد غير الغذائية، فإن الارتفاع هم على الخصوص أثمان التبغ بـ3.5% والمحروقات بـ1.1%، بحسب المندوبية السامية للتخطيط، كما سجل ارتفاعات في الدار البيضاء بـ0.5%، وفي القنيطرة بـ0.4% وفي أكادير وتطوان بـ0.2%، وفي الرباط وطنجة والعيون والرشيدية بـ0.1%، بينما سجلت أهم الانخفاضات في كل من آسفي بـ1.2%وفي بني ملال بـ0.7% وفي فاس ومراكش بـ0.4%.

وبالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، ارتفاعا بـ3.1% خلال شهر يناير2022، وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد الغذائية بـ4.3% والمواد غير الغذائية بـ2.3%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين انخفاض قدره 0.2% بالنسبة لـ”المواصلات” و ارتفاع قدره 5.9% بالنسبة لـ”النقل”.
وهكذا، يكون مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر يناير 2022 ارتفاعا بـ0.3% بالمقارنة مع شهر دجنبر2021 وبـ3.2% بالمقارنة مع شهر يناير 2021، وفق تعبير المندوبية السامية للتخطيط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!