fbpx
الرئيسيةثقافة وفن

بعد “الصفعة الكبرى”.. سميث يستقيل من أكاديمية جوائز الأوسكار

المساء اليوم:

أعلن ويل سميث في بيان أنه قرر الاستقالة من “أكاديمية الأوسكار”، بعد صفعه الفكاهي كريس روك خلال احتفال توزيع الجوائز.

وكتب سميث في البيان الذي نشرته مجلة فارايتي المتخصصة “لائحة الأشخاص الذين جرحتهم طويلة وتشمل كريس وعائلته والكثير من أصدقائي وأحبائي الأعزاء، وجميع الذين كانوا حاضرين والجماهير العالمية في المنازل”، مضيفاً “أستقيل من عضويتي في أكاديمية فنون السينما وعلومها وسأقبل أي عواقب يراها مجلس الإدارة مناسبة”.

وذُهل مشاهدو احتفال توزيع جوائز الأوسكار مساء الأحد ولم يدروا ما حصل عندما صعد الممثل ويل سميث إلى خشبة المسرح وبادر إلى صفع الممثل الكوميدي كريس روك. وكان روك الذي شارك في تقديم الأمسية أطلق لتوه دعابة بشأن الرأس الحليق لزوجة ويل سميث، جادا بينكت سميث، المصابة بمرض يؤدي إلى تساقط الشعر بكثافة.

وشبّه الفكاهي روك شعر جادا بينكت سميث القصير برأس ديمي مور الحليق في فيلم G.I. Jane للمخرج ريدلي سكوت عام 1997. ولوحظ أن ما قاله روك أثار انزعاج جادا بينكيت سميث التي سبق أن تحدثت علناً عن تساقط الشعر الذي تعاني منه. وما كان من ويل سميث الذي ضحك في البداية للدعابة إلا أن صعد إلى خشبة المسرح وصفع كريس روك، وسُمع صوت الصفعة في الميكروفونات وسط ذهول الجمهور الموجود في القاعة أو المشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

قطع الصوت

وبادرت محطة “إيه بي سي” إلى قطع الصوت خلال المشهد الذي أعقب ذلك، لكن الحوار كان مسموعاً على التلفزيونات الأجنبية. وقال كريس روك “واو. واو. لقد صفعني ويل سميث للتو”. وأضاف مبرراً “لقد كانت مزحة عن G.I. Jane”. وصاح به ويل سميث قائلاً “اترك اسم زوجتي بعيداً عن فمك اللعين”، وعاد إلى جانب زوجته.

وحصل النجم الهوليودي ويل سميث بعد ذلك على جائزة أوسكار أفضل ممثل عن دوره في فيلم “كينغ ريتشارد” حيث يؤدي شخصية والد ومدرب بطلتي التنس سيرينا وفينوس وليامس. وتوجه الممثل ويل سميث باكيا “بالاعتذار من الأكاديمية” (الجهة القائمة على جوائز الأوسكار). وقال “الحب يجعلكم تقومون بأمور مجنونة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!