fbpx
الرئيسية

مجلة الجيش الجزائري توجه اتهامات جديدة للمغرب.. وتدعو مواطنيها للالتفاف حول الجزائر والجيش

المساء اليوم:

عادت مجلة الجيش الجزائري عبر افتتاحية عددها لشهر يناير 2022 إلى كيل تهما ثقيلة إلى المغرب والنفخ في نظرية المؤامرة مُجدداً، قائلة إن “المجال الإقليمي للبلاد يشهد تعدد التهديدات، وتنامي الأجندات التي تخدم الكيان الصهيوني”.

ودعت الافتتاحية، التي جات تحت عنوان (الولاء للوطن والوفاء للشهداء) “الشعب الغيور على بلده والمدافع عنه، إلى الالتفاف حول الجزائر وجيشها، من أجل إفشال المناورات المفضوحة التي تَحوكها المملكة المغربية”، حسب تعبيرها.

وتابعت الافتتاحية “المجال الإقليمي لبلادنا يشهد تعدُّد التهديدات والمخاطر المرتبطة بانتشار الإرهاب والجرائم ذات الصلة مع تنامي الأجندات الأجنبية والوجود العسكري، وتكريس الخدمة الاستراتيجية المغربية للمشروع الصهيوني”، مضيفة أن مواجهة المخططات العدائية تتطلب التفاف كل المواطنين الغيورين والمدافعين على بلادهم حول دولتهم وجيشهم.

واستمرارا لنهجها التصعيدي، قالت الافتتاحية “جاهزية جيشنا لصّد أي خطر محتمل ينوي المغامرون أو حتى يفكرون في نهجه، كما أن المنحى التصاعدي الذي خطاه جيشنا أضحى من جهة مصدر فخر واعتزاز المواطن الجزائري”، حسب وصفها، “كما فضح المرتزقة الذين يحاولون عبثا تشويه مؤسستنا وقياداتها ورميها بوابل من الأكاذيب والمغالطات التي وقف شعبنا على زيفها وعلى خيانة أصحابها المرتمين في أحضان العدو”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!