fbpx
الرئيسيةرياضة

سانشيز يدين “أتلتيكو مدريد” لسكوته عن العنصرية بحق فينيسيوس

المساء اليوم:

أدان رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، أمس الثلاثاء، سكوت نادي أتلتيكو مدريد وعدم اتخاذه موقفاً ضد الهتافات العنصرية التي أطلقها مشجعوه خلال مباراته مع ريال مدريد، ضد البرازيلي فينيسيوس جونيور.

وكانت عناصر محسوبة على مشجعي أتلتيكو قد رددت خلال المبارا, هتافات ضد فينيسيوس، من قبيل “فينيسيوس، أنت قرد”، كما رموا اللاعب البررازيلي ومواطنه رودريغو، خلال احتفالهما بالأهداف، بالمقذوفات من بينها ولاعات. الحادثة لم تمر مرور الكرام، إذ من المتوقع أن ترفع رابطة الدوري الإسباني تقريراً بشأن ما حصل للجنة التأديبية في الاتحاد الإسباني لكرة القدم، في وقت التزم أتلتيكو بالصمت، ولم يصدر أي بيان بشأن هذه الأحداث.

وعلّق سانشيز، على الواقعة بالقول، “أنا من المشجعين المتحمسين جداً لأتلتيكو مدريد، وبالتالي كنت حزيناً للغاية، وكنت أتوقع رسالة قوية من الأندية ضد هذا النوع من السلوك، هذا ما كنت سأطلبه من فريقي لو كنت مسؤولاً في النادي، أعتقد أنه من المهم أن تأخذ أندية كرة القدم هذا النوع من السلوك على محمل الجدّ والردّ”.

وبعد تصريح رئيس الوزراء الإسباني أصدر نادي أتلتيكو مدريد بعد ظهر أمس الثلاثاء بيانا أدين فيه ما حصل، مُعتبراً مثل هذه  الهتافات غير مقبولة وأطلقتها أقلية من المشجعين خارج الملعب قبل الدربي، “ولا يمكن لعدد قليل أن يلطخوا صورة آلاف وآلاف من مشجعي أتلتيكو الذين يدعمون فريقهم بشغف واحترام للخصم، وقرارنا ثابت وواضح، ولن نتوقف حتى يتم طردهم من عائلة روخيبلانكو، لأنه لا يمكنهم أن يكونوا جزءاً منها،

وسائل إعلام إسبانية اعتبرت ما وقع في استكمالاً للشرارة التي بدأها رئيس رابطة وكلاء اللاعبين في إسبانيا بدرو برافو، حين قال أمام ملايين المشاهدين إن على فينيسيوس التوقف “عن التصرف كقرد” في طريقة رقصاته الاحتفالية بالأهداف، ليعود ويعتذر لاحقاً، موشحاً أنه حين استخدم عبارة “قرد” لم يقصد بها أي دلالات عنصرية، بل إنها تستخدم بشكل شائع في إسبانيا بمعنى “التصرف كالأحمق أو العبث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!