fbpx
الرئيسيةسياسة وأخبار

استبعاد حميد شباط من احتمال رئاسة “جبهة القوى الديمقراطية”

المساء اليوم:

استبعد الأمين العام الحالي لـ”جبهة القوى الديمقراطية” المصطفى بنعلي، أن يخلفه حميد شباط في المؤتمر المقبل المقرر عقده مارس المقبل، قال بنعلي إن شباط يشكل “قيمة مضافة للحزب ويمتلك مهارة سياسية ونقابية كبيرة، لكن الحزب يضم العديد من النشطاء المخضرمين، وبعضهم ينشط منذ تشكيل الحزب السياسي قبل 25 عاماً”.

وكان شباط الأمين العام السابق لحزب “الاستقلال”، قد انسحب وبسبب خلافات مع أمينه العام الحالي نزار بركة من الحزب، وانضم إلى “جبهة القوى الديمقراطية”، بعد أن كانت أنباء تدور في الكواليس عن محاولته الانضمام إلى حزب “الحركة الشعبية”، وهو الأمر الذي لم يتمكن من تحقيقه.

وكانت العلاقة بين بركة وشباط، توترت أكثر بعد رفض “بارونات” الحزب الرضوخ لشروط شباط حول لائحته الانتخابية في مدينة فاس، التي كان عمدة لها. وحينها هاجم شباط، الأمين العام الحالي لـ”حزب الاستقلال” واتهمه بأنه يخدم أجندة لوبي تسعى لإقبار حزب علال الفاسي وطرد المناضلين وأبناء العائلة الاستقلالية والتنكر للإرث الاستقلالي.

وقال شباط إن بركة كذب على المواطنين بخصوص عدد المستقدمين من الأحزاب الأخرى، وبأن “العدد يفوق 60%، عوض 5 التي صرح بها بركة في لقاء تلفزيوني”. كما وصف شباط ولاية بركة بالولاية البيضاء، وأنه لم يقدم شيئا للحزب منذ توليه مهام الأمين العام، وأن حزب الاستقلال يعرف انحرافا خطيرا في هذه المرحلة، مرجعا ذلك إلى أمينه العام نزار بركة.

الجدير بالذكر أن شباط إلى جانب مسؤوليته السياسية السابقة، كان يرأس نقابة “الاتحاد العام للشغالين” قبل أن يُقال منها، كما سبق أن انتخب رئيساً للمجلس البلدي لمدينة فاس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!